أسعار الذهب تتعرض لهزات وتذبذبات غير محسوبة باتت رهينة سرعة انتشار فيروس كورونا

0 118

شارع المال.

مجددا يقفز الذهب سعرياً وينجح في ذلك على إيقاع ارتفاعات عالمية هائلة أوصلت الأونصة في بورصاتها لسوية لم تشهدها منذ سنوات في حين مازال الذهب يقاوم عمليات تهريبه وينجح في ذلك نسبيا تبعا لما يقال ويحكى بين أصحاب الكار عن عمليات استحواذ تدريجي للذهب الكسر في بعض المحافظات لترسل إلى محافظات اخرى مع جهالة النتيجة أو المقصد تاليا لذلك.
المشكلة بحسب المعطيات أن الغزو الذهبي لأسواقنا بات أنشط من ذي قبل الأمر الذي يخلق خشية من وصوله للنتيجة التي ينشدها ولو نسبيا بالنظر إلى كثافة محاولات التهريب وهذه المرة مع الذهب التركي الذي أشارت المعطيات إلى انه بات يدخل في بعض الأحيان تهريبا ويقوم بعض ضعاف النفوس ببيعه على انه ذهب وطني أما العلامة الفارقة له فهي حرف K باللغة الانكليزية لجهة وجوب حذر المواطن منها فكل قطعة تحمل هذه العلامة هي ذهب تركي تم تركيب بعض الاكسسوارات له من قفل أو حلقة لا تعادل ١% من سعره ويباع على انه ذهب سوري ما يعرض الشاري والبائع للمساءلة القانونية.
نقيب الصاغة غسان جزماتي وحول نشرة الأسعار المركزية التي تصدرها النقابة في محافظة دمشق وتعمم على كافة المحافظات السورية وتكون سارية المفعول وذات قوة إبراء لا شك فيها وبقوة القانون قال ان أسعار الذهب تتعرض لهزات وتذبذبات غير محسوبة تبعا لما يحيط بنا من ظروف مضطربة مبينا أن هذه الظروف وان كانت تنطلق في السابق من سعر الصرف الموازي هنا أو معدلات البطالة من هناك إلا أنها اليوم باتت رهينة سرعة انتشار فيروس كورونا وموقف البلدان منه لجهة أن انتشاره في بلاده قد اثر بشكل واضح على معدلات الاستثمار فيها إلى جانب أن بعض البلدان قد أوقفت رحلات رجال الأعمال منها إلى تلك البلاد الأمر الذي جعل من السؤال عن مصير المستوردات الهائلة لكل بلاد العالم من تلك البلاد امراً حقيقيا يحتاج إجابة ما يعني وبعبارة أخرى أن كورونا بات هو المعيار للأسعار وليس الذهب أو الدولار نفسه.
نقيب الصاغة دلّل على صحة كلامه بالقفزة التي حققتها الأونصة الذهبية في البورصات العالمية موضحا أنها سجلت يوم أمس الأحد سعرا لم تبلغه منذ  سبع سنوات مضت مبينا أنها وصلت إلى سعر 1644 دولارا لافتا أن هذا هو سعر الاستقرار بالنظر إلى أنها وصلت قبل استقرارها بساعات إلى سعر 1649 دولارا لتعاود انخفاضا بمقدار ضئيل لم يتجاوز 3 دولارات.
أما بالنسبة لأسعار الذهب أمس فقال ان غرام الذهب من عيار 21 قيراطا قد سجل سعر 46200 ليرة في حين بلغ سعر غرام الذهب من عيار 18 قيراطا 39699 ليرة اما الليرة الذهبية السورية فقد بلغ سعرها 385 ألف ليرة لتسجل الأونصة الذهبية السورية سعر 1,675 مليون ليرة، والليرة الذهبية الانكليزية من عيار ٢٢ قيراطا سعر 402 ألف ليرة والليرة الذهبية الانكليزية من عيار 21 قيراطا سعر 385 ألف ليرة.

دمشق- مازن جلال خيربك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.