وزير السياحة يعد بقانون رادع خاص بالمنشآت السياحية

0 54

شارع المال|

عبر وزير السياحة المهندس محمد رامي مرتيني عن عدم رضاه عن الأسعار الحالية قائلا .. ” أنا غير راضي عن الأسعار لا كمواطن ولا كمسؤول، لكن اليوم العمل في القطاع السياحي ليس بالظروف المثالية ما يجعلنا أمام حلين، إما ان نختبئ خلف أصبع يدنا ونقول: “الأسعار مناسبة”، أو نمارس سياسة مخالفة الجميع ونضع أسعار غير منطقية.

ولفت وزير السياحة إلى أنه بعد حالة الاستقرار سواء بالأسواق أو بالسياسات النقدية التي استخدمت لضبط الأسواق والانفتاح القادم فإن كل هذا يشجعنا، كاشفا أنه وخلال أسبوعين ستصدر تسعيرة لمطاعم الوجبات السريعة والمطاعم بكل سوياتها، وستليها مباشرة تسعيرة للفنادق تختلف ما بين الفنادق الدولية والفنادق التي تبدأ من نجمتين وصولاً لأربع نجمات.

وأضاف مرتيني: نحن نشجع سياسة الشكوى لكن الغرامة ليست رادعة لذلك سيصدر قانون ترخيص ورقابة المنشآت السياحية وسيكون صارما ورادعاً، إضافة إلى أننا نعمل على التسعير مع مديرية التجارة وحماية المستهلك مع عدم إغفالنا للعقوبات والحصار الجائر.

وبالنسبة للسياحة الخارجية أوضح الوزير مرتيني أنها نشطة حيث هناك عدة جنسيات منها العراقية والبحرينية والباكستانية والآن الأردنية وقريباً ستستأنف السياحة الثقافية من كل دول العالم، إضافة إلى سعي الوزارة للترويج المتبادل مع الأصدقاء في روسيا وإيران وعدة دول صديقة أخرى.

وبين مرتيني أن السياحة الدينية الروحية تشكل أحد أوجه السياحة الثقافية وتشهد نشاطا ملموسا وستكتمل بعد أن تشمل كل الخارطة السياحية بفضل جيشنا لافتا إلى أن لدى الوزارة أرقام جيدة بهذا الخصوص ولاسيما أنه تم الاستئناف لبعض المجموعات السياحية حيث بدأنا بالعراق الشقيق وصولاً لفتح الحدود بشكل جزئي أو كلي وننتظر في العام القادم أرقام مبشرة للمغتربين والسياح وعودة كافة أنماط السياحة وعودة السياحة التسويقية عبر الحدود مع دول الجوار وخاصة الأردن والعراق.

صاحبة الجلالة – نيرمين موصللي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.