دوريات التموين تداهم مستودعات عصام أنبوبا وطريف الأخرس

0 288

شارع المال|

نقل موقع “الوطن أون لاين” عن مصادر تجارية في حمص فضلت عدم الكشف عن هويتها أن دوريات من التموين وبتوجيه مباشر من الوزارة دخلت اليوم إلى عدة مستودعات في حمص ومنها مستودعات عصام أنبوبا وطريف الأخرس بهدف جرد الكميات المخزنة والاطلاع على عمليات دخول وخروج البضائع والتأكد من انسيابية الحركة، وذلك منعاً لاحتكار أي مادة تموينية، أو الادعاء بأنها غير متوافرة حالياً.

وقالت المصادر: إن المستودعات تحتوي على مواد السكر والطحين وبذور وكسبة فول الصويا بشكل عام، وإن الدوريات ستبقى موجودة بالقرب من المستودعات لمراقبة استمرار تدفق المواد إلى الأسواق وفي بعض الحالات سيكون هناك مراقب من التموين داخل المستودع بشكل مستمر.

وعن الأسباب التي أدت إلى هذا التحرك السريع والمفاجئ لوزارة التموين، قال المصدر في حمص: إن معلومات كانت قد وردت إلى وزارة التموين من أصحاب معامل الأعلاف تفيد بعدم توافر مادة كسبة فول الصويا التي تستخدم في صناعة الأعلاف، وبناءً عليه جاءت التوجيهات لمديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حمص للتحرك فوراً وجرد مستودعات مستوردي المادة (أنبوبا والأخرس) حيث وجد ضمن أحد المستودعات كمية ١١٠٠ طن كسبة فول صويا علفية تم بيع كمية ٨٠٠ طن بتاريخ اليوم لتجار الأعلاف في المحافظات بكميات مختلفة تم التواصل مع مديري التجارة في المحافظات للتأكد من وصولها.

كذلك وجدت كمية ١٣٠٠طن في مستودع آخر، تم بيع كميات متفاوتة لتجار الأعلاف في المحافظات، وتم إبلاغ مديريات التجارة للمتابعة والتأكد من وصولها أيضاً إلى معامل الأعلاف.

وأضاف المصدر: إن أغلبية رجال الأعمال كانوا متعاونين جداً وفتحوا أبواب مستودعاتهم لعناصر دوريات التموين، ولم يحصل أي إشكال يذكر.

وختم المصدر أن التموين وجهت عدة إنذارات إلى عدد من رجال الأعمال والتجار والمستوردين في حمص وغيرها من المدن السورية، بضرورة توفير كل ما لديهم من مواد في الأسواق بالأسعار المحددة والموافق عليها، ومنع تخزينها في المستودعات.
وقبل ظهر اليوم، داهمت دورية للتموين مستودعات شركة جود للمشروبات الغازية في اللاذقية، ونظمت ضبطاً وأغلقت المستودعات لكون الشركة تبيع مادة الكولا بسعر أعلى من السعر المحدد والمتفق عليه.

وفي اتصال مع مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في اللاذقية سامر السوسي قال لـ”الوطن”: إن قرار الإغلاق جاء بعد ضبط بيع المشروبات الغازية بأسعار زائدة، مشدداً على معاقبة كل من يخالف القانون.

وأكد السوسي متابعة حركة الأسواق والمحال التجارية بشكل يومي عبر دوريات تموينية لضبط كل مخالفة، ومعالجتها واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

الوطن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.