آلية توزيع جديدة للبنزين

0 270

شارع المال|

أعلنت “وزارة النفط والثروة المعدنية” عن توحيد دور البنزين على مستوى المحافظة، بشكل يماثل آلية توزيع الغاز المنزلي، أي أن يتم توزيع الرسائل حسب كمية البنزين الواردة إلى المحافظة، بدلاً من توزيعها حسب الكمية الواردة إلى كل محطة على حدة.
وأوضحت مصادر في الوزارة، أن توحيد دور البنزين على مستوى المحافظة “يحقق عدالة التوزيع”، حيث إن هناك محطات تحصل على كميات من المحروقات أكثر من غيرها، ما يتيح للأشخاص المرتبطين بها تعبئة المادة خلال فترة تقل عن غيرهم.
ونفت المصادر تأخر دور التوزيع بموجب الآلية الجديدة، وأوضحت أنها تشبه آلية توزيع الغاز المنزلي، حيث كان توزيع الرسائل يتم حسب الكمية التي يحصل عليها كل معتمد على حدة، قبل أن يُصبح حسب كمية الغاز الموزعة على مستوى المحافظة ككل.
وجاء توحيد دور البنزين الذي طُبّق اليوم، عقب اجتماع وزير النفط بسام طعمة مع مدراء “شركة محروقات”، لمعالجة الملاحظات التي ظهرت بعد تطبيق آلية رسائل البنزين، مع التأكيد على أن مدة التعبئة هي 24 ساعة من لحظة وصول الرسالة.
وتشهد المحافظات السورية أزمة نقص في المشتقات النفطية، وهو ما تبرره “وزارة النفط” بالعقوبات الاقتصادية التي تُأخّر وصول التوريدات، وعلى أثرها تم تطبيق آلية الرسائل، وتقليل مخصصات السيارات الحكومية، وتخفيض كمية التعبئة للسيارات الخاصة.
وبدأ في 6 نيسان 2021 تطبيق آلية الرسائل النصية في توزيع البنزين، بحيث يتم إرسال رسالة نصية لصاحب السيارة، تتضمن المحطة والموعد المخصص له لاستلام مخصصاته خلال 24 ساعة، والبالغة حالياً 20 ليتراً كل 7 أيام.
الاقتصادي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.