بنك سورية الدولي الإسلامي يقيم نشاطاً ترفيهياً لأطفال جمعية الرجاء لرعاية ذوي الاحتياجات الخاصة

302

شارع المال|

أقام بنك سورية الدولي الإسلامي أمس الثلاثاء نشاطاً ترفيهياً مميزاً لأطفال جمعية الرجاء لرعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.


وتأتي هذه الفعالية تكريساً لبرامج المسؤولية الاجتماعية الشاملة للبنك وفي إطار حرصه على التواصل مع الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وتسليط الضوء على هذه الشريحة وتقديم الدعم لها ووفق متطلباتها واحتياجاتها ومن ضمنها النشاطات الترفيهية التي تدعم مقدرات الأطفال وترسم الابتسامة على وجوههم.


وتضمن النشاط مجموعة من الفقرات المتنوعة الهادفة التي انسجم وتفاعل معها أبناء الرجاء، وتم توزيع الهدايا التحفيزية.
وقدم الفقرات مختصون في هذا المجال وشارك فيها ذوي الاطفال ومجموعة من متطوعي الجمعية وعدد من مديري وموظفي البنك الذين حرصوا على اسعاد الأطفال وزرع الفرحة في قلوبهم.


بدورها قدمت إدارة الجمعية الثناء والشكر للبنك والمتطوعين اللذين قدموا جهدهم ووقتهم لدعم الأطفال ورسم الابتسامة على وجوههم، مؤكدين على أهمية ما يقوم به البنك من خلال مشاريع المسؤولية الاجتماعية التي يعمل عليها ويقدمها للمجتمع والتي تشكل حافزا لباقي الهيئات والمؤسسات ليكونوا شركاء في تقديم الدعم والرعاية لهذه الشريحة.
وجمعية الرجاء لرعاية ذوي الإعاقة التي تأسست عام 1990 تعد واحدة من الجمعيات الرائدة التي تقدم الخدمات التعليمية والتربوية والتأهيلية المساندة والداعمة لذوي الإعاقات من خلال برامج وفق المعايير والأسس الحديثة والعالمية.

معلومات عن البنك:
تأسس بنك سورية الدولي الإسلامي برأسمال مقداره (5) مليارات ليرة سورية وقام برفعه ليصل إلى 15 مليار ليرة وبدأ تقديم أعماله المصرفية في الربع الثالث من عام 2007.
ويبلغ عدد فروعه ومكاتبه 28 فرعاً ومكتباً منتشره في مختلف المناطق السورية، ووصل عدد عملاء البنك إلى أكثر من 275 ألف متعامل حتى نهاية العام 2020 ويعد البنك من أكبر البنوك السورية الخاصة من حيث عدد المساهمين حيث بلغ عددهم حوالى 13 ألف مساهم، ومن أهم غايات البنك توفير وتقديم الخدمات المصرفية وفق أحكام الشريعة الإسلامية وممارسة أعمال التمويل والاستثمار القائمة على غير أساس الفائدة في جميع صورها وأشكالها، والمساهمة في عملية التنمية الاقتصادية في سورية من خلال قيام البنك بالمساهمة في عملية التمويل والاستثمار اللازمة لتلبية احتياجات المشاريع الإنمائية المختلفة بما ينسجم وأحكام الشريعة الإسلامية، إضافة إلى تحقيق نمو دائم ومتصاعد في الربحية وفي معدلات العائد على حقوق المساهمين.