“كورونا” يلقي بظلاله على القطاع المصرفي في سورية

0 111

شارع المال|

تباينت المواقف حيال مدى تأثر القطاع المصرفي، ومؤشراته الرئيسة، بإجراءات حظر التجوال، وتوقف منح التسهيلات الجديدة، انسجاماً مع توجهات الحكومة للتصدي لفيروس كورونا.
ويؤكد مدير في المصرف العقاري أن تراجع مؤشرات العمل المصرفي ليست ملموسة، وإنما محصورة في نطاق محدود، وبحسب بيانات المصرف منذ بدء تطبيق حظر التجول، لوحظ تراجع خفيف في معدلات السحوبات اليومية، وكذلك بالنسبة لحركة الإيداعات.
بينما توقّع الخبير المصرفي، سليمان برّي، أن تتغير هذه المؤشرات، لتزداد حدتها، وذلك في حال استمرار إجراءات الحظر، واشتدادها، للتصدي لفيروس كورونا، نظراً لميل الناس للاحتفاظ بالسيولة النقدية «الكاش»، لتلبية طلباتهم، والتحوّط من أي ظرف طارئ، الأمر الذي يسهم في تراجع حجم الإيداعات، وتزايد السحوبات.

الوطن – عبد الهادي شباط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.